بنت جبيل

سيناتور: موسكو تعارض انسحاب واشنطن من معاهدة “السماء المفتوحة”

1٬020

كشف عضو لجنة مجلس الفيدرالية الروسي لشؤون الدفاع والأمن، فرانتس كلينتسيفيتش، اليوم الثلاثاء، بأن روسيا ضد احتمال انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة الأجواء المفتوحة باعتبار المعاهدة ضرورية لجميع الأطراف.

موسكو- سبوتنيك. وقال كلينتسيفيتش لوكالة “سبوتنيك”: “إذا تأكدت هذه التقارير بشأن انسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية “السماء المفتوحة”، فإن روسيا ستعارض بالتأكيد لأن هذا الاتفاق مهم بشكل أساسي ليس فقط بالنسبة لروسيا، بل إنه ضروري لجميع الأطراف ويمكن أن يؤدي غيابه إلى ارتفاع خطر نشوب صراع في الفضاء بسبب سوء فهم”.

وأوضح السناتور بأن الاتفاقية تسمح بمنع الاصطدامات المحتملة في الجو، والنزاعات والمواقف الخطرة، التي قد “تنشأ ببساطة عن طريق سوء الفهم”.

وأضاف: “ليس من الواضح تمامًا لماذا تحتاج الولايات المتحدة إلى تصعيد الموقف والتحدث عن الانسحاب من المعاهدة، إنها لعبة خطيرة. مثل هذه النوايا تشبه سلوك الأولاد المهانين”.

وأعلن رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأميركي، إليوت إنجل، اليوم الثلاثاء، أن واشنطن تخطط للانسحاب من معاهدة السماء المفتوحة، مشيراً إلى أنه أرسل احتجاجاً بهذا الصدد إلى البيت الأبيض.

وأعرب إنجل عن شعوره بالقلق الشديد بسبب التقارير التي تفيد بأن إدارة (الرئيس الأمريكي دونالد) ترامب تفكر في الانسحاب من معاهدة السماء المفتوحة.

والجدير بالذكر أن اتفاقية “السماء المفتوحة” تم التوقيع عليها في هلسنكي، يوم 24 آذار/مارس عام 1992، من قبل 23 دولة عضو في منظمة الأمن والتعاون في أوروبا. وصدقت روسيا على هذه الاتفاقية في أيار/مايو عام 2001، وهي تسمح بتنفيذ طلعات جوية متبادلة في أجواء الدول المشتركة في الاتفاقية بهدف المراقبة على الأنشطة العسكرية.

سبوتنيك

بنت جبيل | Bintjbeil

alhassan station